Français    English    عربي

كلّ الأخبار

جلسة عمل حول مشروع مضاعفة الطريق الجهوية رقم 27 بولاية نابل

|   الأحداث في صور

انعقدت يوم الجمعة 10 سبتمبر 2021، تحت إشراف وزير التجهيز والإسكان والبنية التحتية السيد كمال الدوخ، جلسة عمل للنظر في السبل الكفيلة لحلحلة الإشكاليات التي تعوق تقدم أشغال مشروع مضاعفة الطريق الجهوية رقم 27، وذلك بحضور ممثلين عن مختلف المستلزمين العموميين من الديوان الوطني للتطهير والشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه والشركة التونسية للكهرباء والغاز وممثلي وزارتي الفلاحة والصيد البحري وأملاك الدولة والشؤون العقارية والمديرة العامة للوكالة العقارية الفلاحية، إلى جانب ثلة من الإطارات المركزية والجهوية للوزارة.
وتطرقت الجلسة إلى كل الإشكاليات والنقاط التي تمثل عائقا لتقدم المشروع بالوتيرة المطلوبة والمتمثلة أساسا في التسوية العقارية وأشغال تجديد شبكات التطهير وشبكات التزويد بالغاز والكهرباء وتحويل شبكات المياه المتواجدة بحوزة المشروع.
وقد شدد السيد الوزير على التنسيق التام والمستمر بين جميع المتدخلين، داعيا إلى عقد سلسلة من الجلسات بالجهة مع المستلزمين العموميين لوضع خطة عمل دقيقة وإيجاد الحلول الملائمة واللازمة التي من شأنها أن تساهم في تجاوز كل الإشكاليات وتلافي كل التعطيلات.
️كما تم عقد جلسة عمل مع المقاولين المشرفين على إنجاز القسطين الاول الرابط بين نابل وقربة بطول حوالي 19 كلم والثاني قربة- منزل تميم بطول 26 كلم، قصد حثهم على إتخاذ الإجراءات اللازمة والضرورية من أجل الإسراع في وتيرة الأشغال. كما تم التأكيد على أهمية الالتزام بقواعد السلامة المرورية في حضيرة المشروع وذلك لتأمين سيولة الحركة المرورية والحفاظ على سلامة مستعملي الطريق.
وتم التطرق في ختام الجلسة إلى أشغال الجزء الرابط بين منزل تميم وقليبية والممتد على طول 9 كلم حيث تم الاعلان عن طلب العروض وحاليا بصدد فرز العروض لتعيين المقاولات.
وقد أوصى الوزير بالتنسيق بين كل المستلزمين العموميين قصد فض كل الإشكاليات مسبقا وقبل الانطلاق في الاشغال حتى نضمن نسق السير العادي للمشروع.
 أما بخصوص الجزء المتعلق بمنعرج قربة على طول 13كلم تم الاتفاق على مواصلة الإجراءات لاقتناء الأرضي الخاصة بالمشروع واعتماد الإتصال المباشر مع مختلف الفلاحين ومالكي الأراضي لفض كل الاشكاليات العقارية.

عودة
Designed & Developed by Web Design Web Design